مصلحة مياه بلديات الساحل تفتتح خزان الدفاع المدني بمدينة غزة

 

غزة - نظمت مصلحة مياه بلديات الساحل حفل افتتاح وبدء تشغيل خزان الدفاع المدني بمدينة غزة، والممول من جمهورية ألمانيا الاتحادية من خلال بنك التنمية الألماني، وقد قام بافتتاح الخزان معالي الوزير م. مازن غنيم رئيس سلطة المياه، بمشاركة الدكتور ماجد عوني أبو رمضان رئيس مجلس إدارة مصلحة مياه بلديات الساحل، والمهندس منذر شبلاق مدير عام المصلحة والسيد بيتر بيرفيرت رئيس مكتب الممثلية الألمانية في الأراضي الفلسطينية، بحضور ممثل بلدية غزة المهندس نهاد المغني مدير التخطيط وممثلي بعض المؤسسات الوطنية والدولية والعديد من الشخصيات الاعتبارية والمواطنين.

وفي كلمته الافتتاحية رحب الدكتور ماجد عوني أبو رمضان رئيس مجلس إدارة مصلحة مياه بلديات الساحل بالحضور، معرباً عن شكره الجزيل للحكومة الألمانية ولسلطة المياه ولكل الداعمين والمساهمين في إنجاح هذا المشروع وكافة مشاريع المصلحة، مؤكداً أن مشروع خزان الدفاع المدني من شأنه أن يساهم في زيادة جودة المياه وتحسين خدمة وصولها إلى المواطنين في مدينة غزة.
لافتاً إلى أن المشروع يمثل إضافة نوعية للمشاريع التي تنفذها المصلحة نظراً لموقع الخزان المميز وقدرته على استيعاب كميات كبيرة من المياه وتوزيعها على سكان المدينة، مقدراً لألمانيا دورها الريادي الداعم لمشاريع المياه والصرف الصحي في قطاع غزة.

بدوره شكر الوزير مازن غنيم كل المساهمين في إتمام هذا المشروع المهم والحيوي، والي يأتي في إطار الجهود المبذولة لتحسين خدمات المياه في قطاع غزة في ظل الأزمة التي يعانيها القطاع في هذا الجانب، وفي ظل التحذيرات التي تصدر من قبل الجهات الدولية حول مخاطر استمرار أزمة المياه في قطاع غزة، شاكراً طواقم سلطة المياه ومصلحة المياه على إنجاز هذا الخزان والعديد من المشاريع الحيوية الهامة والتي تم افتتاحها خلال الفترة الماضية.

وفي كلمة مكتب الممثلية الألمانية في الأراضي الفلسطينية تحدث السيد بيتر عن أهمية هذا الخزان للمواطنين في مدينة غزة والذي يتسع لكميات كبيرة من المياه، معرباً عن تقديره لمجهودات سلطة المياه في اعادة الاعتبار لقطاع المياه من خلال مجهوداتها بتوجيهات معالي الوزير غنيم نحو التطوير المؤسساتي لقطاع المياه...كما أبدى إعجابه بالجهود البارزة لمصلحة المياه في إتمام هذا المشروع وغيره من المشاريع التي تم تنفيذها بالتعاون مع مؤسسة KFW.
مشيراً إلى حرص واستمرار الحكومة الألمانية في دعم المشاريع التي تستهدف تحسين خدمات المياه والصرف الصحي في قطاع غزة، مؤكداً أن ألمانيا ستبقى دوما شريكا للتنمية في قطاع غزة والضفة الغربية وأن هذا الخزان يعتبر أحد المشاريع العديدة التي تساعد ألمانيا من خلالها في تحسين الظروف الحياتية الصعبة للسكان في قطاع غزة، حيث أنها تمول في الوقت الراهن إنشاء بناء محطة رئيسية لمعالجة مياه الصرف الصحي شرقي البريج، بتكلفة تبلغ أكثر من 70 مليون يورو.

يشار إلى أن خزان الدفاع المدني يتسع لـ ثلاثة آلاف كوب، ويلعب الخزان دورا هاما في نظام إمداد المياه في مدينة غزة حيث يبلغ عدد المستفيدين من الخزان أكثر من 250 ألف نسمة، وقد تم إنشاؤه بتمويل من الحكومة الألمانية عبر مؤسسة KFW وبتكلفة إجمالية بلغت 920 ألف يورو.

 

غزة - نظمت مصلحة مياه بلديات الساحل حفل افتتاح وبدء تشغيل خزان الدفاع المدني بمدينة غزة، والممول من جمهورية ألمانيا الاتحادية من خلال بنك التنمية الألماني، وقد قام بافتتاح الخزان معالي الوزير م. مازن غنيم رئيس سلطة المياه، بمشاركة الدكتور ماجد عوني أبو رمضان رئيس مجلس إدارة مصلحة مياه بلديات الساحل، والمهندس منذر شبلاق مدير عام المصلحة والسيد بيتر بيرفيرت رئيس مكتب الممثلية الألمانية في الأراضي الفلسطينية، بحضور ممثل بلدية غزة المهندس نهاد المغني مدير التخطيط وممثلي بعض المؤسسات الوطنية والدولية والعديد من الشخصيات الاعتبارية والمواطنين.

وفي كلمته الافتتاحية رحب الدكتور ماجد عوني أبو رمضان رئيس مجلس إدارة مصلحة مياه بلديات الساحل بالحضور، معرباً عن شكره الجزيل للحكومة الألمانية ولسلطة المياه ولكل الداعمين والمساهمين في إنجاح هذا المشروع وكافة مشاريع المصلحة، مؤكداً أن مشروع خزان الدفاع المدني من شأنه أن يساهم في زيادة جودة المياه وتحسين خدمة وصولها إلى المواطنين في مدينة غزة.
لافتاً إلى أن المشروع يمثل إضافة نوعية للمشاريع التي تنفذها المصلحة نظراً لموقع الخزان المميز وقدرته على استيعاب كميات كبيرة من المياه وتوزيعها على سكان المدينة، مقدراً لألمانيا دورها الريادي الداعم لمشاريع المياه والصرف الصحي في قطاع غزة.

بدوره شكر الوزير مازن غنيم كل المساهمين في إتمام هذا المشروع المهم والحيوي، والي يأتي في إطار الجهود المبذولة لتحسين خدمات المياه في قطاع غزة في ظل الأزمة التي يعانيها القطاع في هذا الجانب، وفي ظل التحذيرات التي تصدر من قبل الجهات الدولية حول مخاطر استمرار أزمة المياه في قطاع غزة، شاكراً طواقم سلطة المياه ومصلحة المياه على إنجاز هذا الخزان والعديد من المشاريع الحيوية الهامة والتي تم افتتاحها خلال الفترة الماضية.

وفي كلمة مكتب الممثلية الألمانية في الأراضي الفلسطينية تحدث السيد بيتر عن أهمية هذا الخزان للمواطنين في مدينة غزة والذي يتسع لكميات كبيرة من المياه، معرباً عن تقديره لمجهودات سلطة المياه في اعادة الاعتبار لقطاع المياه من خلال مجهوداتها بتوجيهات معالي الوزير غنيم نحو التطوير المؤسساتي لقطاع المياه...كما أبدى إعجابه بالجهود البارزة لمصلحة المياه في إتمام هذا المشروع وغيره من المشاريع التي تم تنفيذها بالتعاون مع مؤسسة KFW.
مشيراً إلى حرص واستمرار الحكومة الألمانية في دعم المشاريع التي تستهدف تحسين خدمات المياه والصرف الصحي في قطاع غزة، مؤكداً أن ألمانيا ستبقى دوما شريكا للتنمية في قطاع غزة والضفة الغربية وأن هذا الخزان يعتبر أحد المشاريع العديدة التي تساعد ألمانيا من خلالها في تحسين الظروف الحياتية الصعبة للسكان في قطاع غزة، حيث أنها تمول في الوقت الراهن إنشاء بناء محطة رئيسية لمعالجة مياه الصرف الصحي شرقي البريج، بتكلفة تبلغ أكثر من 70 مليون يورو.

يشار إلى أن خزان الدفاع المدني يتسع لـ ثلاثة آلاف كوب، ويلعب الخزان دورا هاما في نظام إمداد المياه في مدينة غزة حيث يبلغ عدد المستفيدين من الخزان أكثر من 250 ألف نسمة، وقد تم إنشاؤه بتمويل من الحكومة الألمانية عبر مؤسسة KFW وبتكلفة إجمالية بلغت 920 ألف يورو.

 

 

جميع الحقوق محفوظة لمصلحة مياة بلديات الساحل 2015 - ©