مصلحة مياه بلديات الساحل تستقبل السفير الهولندي في فلسطين وممثلة منظمة اليونسيف

غزة – مصلحة مياه بلديات الساحل

استقبلت مصلحة مياه بلديات الساحل السفير الهولندي في فلسطين السيد كيس فان بار وممثلة منظمة اليونسيف في فلسطين السيدة لوتشيا ايملي والوفد المرافق لهما من مكتب منظمة اليونسيف في فلسطين، وذلك في مخازن مصلحة مياه المياه الرئيسية في محافظة خانيونس ومحطة تحلية مياه البحر جنوب قطاع غزة.

وكان في استقبالهم المدير التنفيذي لمصلحة المياه م. منذر شبلاق ونائبه للهندسة والتخطيط م. ماهر النجار. وتهدف هذه الزيارة الى الاطلاع على المشاريع التي يتم تنفيذها بتمويل من الاتحاد الأوربي بالتعاون مع اليونسيف.

وبدوره رحب م. منذر شبلاق الوفد الزائر وقام بإطلاعه على واقع قطاع خدمات المياه في قطاع غزة وتحدياته والمشاريع الاستراتيجية التي تم انشاؤها والبدء بتشغيلها وخاصة محطات تحلية مياه البحر التي ساهمت في تحسين خدمة المياه لسكان القطاع، ومحطات معالجة مياه الصرف الصحي والتي تم انشاؤها بهدف معالجة مياه الصرف الصحي واعادة استخدامها بشكل آمن ،مؤكدا على أهمية دعم الاتحاد الأوربي لقطاع المياه والصرف الصحي في قطاع غزة الذي ساهم في تحسين الخدمات المقدمة لسكان القطاع ،خاصة محطات تحلية مياه البحر التي يجري تطويرها في الوقت الحالي لتصبح قادرة على خدمة أكبر عدد من سكان مدينتي رفح وخانيونس إضافة الى دور مخازن الطوارئ الممولة من اليونسيف.

وخلال اللقاء تم التطرق الى مجمل التحديات التي تواجهها مصلحة المياه وأهما عدم المقدرة على الاستمرار في تنفيذ المشاريع التطويرية وأعمال الصيانة والتشغيل واستكمال اصلاح الأضرار الناجمة عن الحرب الاخيرة على غزة، خاصة فيما يتعلق برفض الجانب الإسرائيلي ادخال العديد من المعدات وقطع الغيار الكهروميكانيكية وتكنولوجيا المعلومات والمواسير الحديدية وتأثير ذلك مقدرة مصلحة مياه الساحل والبلديات على الاستمرار في تحسن خدمات المياه والصرف الصحي

وكما أكد أيضًا على أهمية استمرار دعم مجهودات مصلحة المياه من اجل الحفاظ على هذه الإنجازات والاستمرار بتشغيل مرافق المياه والصرف الصحي خاصة الاستراتيجية منها في ظل الصعوبة في تأمين المصاريف التشغيلية لتلك المرافق والحاجة الى استمرار دعم برامج مصلحة المياه من المشاريع التطويرية والتشغيلية خاصة في ظل الوضع الاقتصادي الذي يمر به قطاع غزة.

 

جميع الحقوق محفوظة لمصلحة مياة بلديات الساحل 2015 - ©